أرشيف

أرشيف المؤلف

قصيدة: آخر ما حُرف في التوراة

من درر الشعر العربي.. ((المعاصر)) – 4

قصيدة (آخر ما حُرف في التوراة) للشاعر المصري “المشاكس” هشام الجخ.

هو.. هشام كامل عباس محمد الجخ شاعر مصري معاصر تولد 1978م،  له حوالي 30 قصيدة معظمهم بالعامية جميع قصائده صوتية ، لأنه لم يصدر دواوين شعرية منشورة في كتب ، يشبه إلقاؤه للشعر أسلوب الشاعر عبد الرحمن الابنودي مما جعل البعض يصفه بأنه يقلد عبد الرحمن الابنودي.

قلت وذكرت كلمة (مشاكس) للكثير من القصص التي يرويها، أو التي حصلت معه بالفعل، ومن آخر ذلك التهمة التي يبدو أنه يستحقها عن (سرقة) شعرية لقصيدة للشاعر عبد الستار سليم، وقد وقعت بينهم تفاصيل قانونية، رغم اعتذارات متكررة عبر الصحف والتلفزيون من هشام نفسه؛ والكثيرين يعتبرون هذه الحادثة الأخيرة بمثابة غلطة قاتلة لمستقبل هذا الشاعر.

ولكن ما يهمنا هنا.. هو هذه القصيدة التي أفاض الشاعر بشرح ملابساتها من خلال الفيديو المرافق.. وهي قصيدة (آخر ما حُرف في التوراة) كتبت 1998.. حيث قراءة المزيد…

سعد الله ونوس- الورم

سعد الله ونوس – الورم:
.
.
كان “هارون” يقول لامرأته كل مساء تقريباً، وهو يتناول عشاءه:
– سوف يصبح جارنا غنياً. الزبائن يتدفقون عليه منذ الصباح حتى مغيب الشمس. لا أمر أمام حانوته، إلا وأراه مكتظاً بالشارين.
.
وكان يسعل كلما فرغ من عبارته، وتفتر شهيته لتناول الطعام. هارون له عينان رماديتان، مبلوعتام إلى باطن، تلفهما أجفان سميكة حمراء، وتنبثق منهما نظرة، حتى امرأته لا تشعر أمامها بالارتياح. وكان يتذمر دائماً من طعام زوجه، ومن الشمس، والمطر، وعطاء حقله. وامرأته ذات الوجه الرخو الكئيب، والنظرة الضائعة، لا تذكر أنه بش لها مرة، أو ابتسم. وكانت قد رأت صهرها يغازل أختها الصغرى، ويداعبها، بل ويلعب معها أحياناً كطفل صغير.
.
وفي يوم، وكان الطقس رائعاً، شعر “هارون” فجأة أن قدمه تتورم. ولم تكن تنقصه الأسباب ليغضب، ويسب. نادى امرأته خائفاً، وأشار إلى ما أصابه، لكن المرأة لم تنبس بكلمة واحدة. حدقت في القدم المتورمة، وانخرطت في بكاء صامت حزين، فانهال عليها “هارون” سباباً، قراءة المزيد…

قصيدة: قمم قمم

من درر الشعر العربي.. ((المعاصر)) – 3

قصيدة (قمم قمم) للشاعر العراقي الكبير مظفر النواب.

هو.. مظفر عبد المجيد النواب شاعر عراقي ينتمي باصوله القديمة إلى عائلة النواب التي ينتهي نسبها إلى الامام موسى الكاظم. وهي أسرة ثرية مهتمة بالفن والأدب ولكن والده تعرض إلى هزة مالية أفقدته ثروته.

خلال ترحال أحد اجداده في الهند أصبح حاكماً لإحدى الولايات فيها.. قاوم الإنكليز لدى احتلالهم للهند فنفي افراد العائلة، خارج الهند فاختاروا العراق، وفي بغداد ولد عام 1934، اكمل دراسته الجامعية في كلية الآداب ببغداد. وبعد انهيار النظام الملكي في العراق عام 1958 تم تعيينه مفتشاً فنياً بوزارة التربية في بغداد.

في عام 1963 اضطر لمغادرة العراق، بعد قراءة المزيد…

عقدة التفاصيل… حدائق الشيطان وجمال سليمان، مثالاً.

.
التفاصيل….
يقال إن الشيطان دائماً ما يحلو له الكمون في التفاصيل… يقال أيضاً أن أحد أهم ما يميز دماغ المرأة عن منافسها الرجل هو اختلاف الاعتماد على جانبي الفصين الدماغيين، وبالتالي وجد العلماء أن المرأة أكثر قدرة على تمييز التفاصيل عموماً، بينما الرجل يحب النظر الإجمالي للصور والأمور…
ويقال أيضاً فيما يقال… أن الطريق إلى جهنم (بغض النظر عن ماهيتها) معبّد بالنوايا الصالحة… والنوايا تحمل صفة التعميم والإجمال… فهي غالباً ما تسبق العمل، وتماثل ما يقوله الفلاسفة من نظريات قبلما تأتي الأحزاب والمطبقون للنظريات على أرض الواقع، حيث التفاصيل، فيكون الشيطان منتظراً لهم هناك، والشيطان هنا هو العراقيل والتحديات التي تواجه تطبيق ما أفادت به النظرية. قراءة المزيد…

عالـــــــــــــــــــــم خـــــــــــاء رائـــــــــــــــــي

عالـــــــــــــــــــــم خـــــــــاء رائـــــــــــــــــــــي:

لست متشائماً… ولا أحب المتشائمين، لكـــــــــني لا أكرههم أيضاً…

غنوا وقالوا: قليلاً من الغضب، قليلاً من الغضب، يا أمة العرب….
الغضب والتنفيس ضرورة تجسدها قصة أذنا الحمار (أذنا الملك كأذنا الحمار)…
وفي ظل هذا الاندفاع الخليجي المستعرب المجنون على بلادنا رافعة القومية العربية… يفتقد المرء القليل من الغضب.. القليل من التنفيس….

شتائم، سباب، غضب، غضب….

لن أتكلم في سياسة اليوم، بشكلٍ مباشر…. ربما مثلي _أنتَ وأنتِ ونحن_ هنالك من ملّ التكرار…
فأغلبنا يعيد ما قيل في بداية الأزمة السورية… وحدهم مقاتلي جيشنا الباسل يفعلون شيئاً محموداً على كل حال… ومن يستطيع لومهم لتنفيذ مهمتهم.

أستذكرت مقالة قديمة للكاتب (المعارض بشدة سابقاً) نبيل صالح (والذي رفض الثورة السورية المتصهينة منذ البداية)…
لو قيض لأمثال هذا البطل الكلام مسبقاً… لكنا تجنبنا بعض ما وصلت بنا به الحال اليوم..

وها أنا أعيد عليكم ما قاله ذات مرة… أملاً بأن تنفس عن بعض غضبكم مما حولكم..
أتمنى لكم قراءة ممتعة. قراءة المزيد…

الترحال

مرحبا…………
بعد أن مكثت في مضارب الوورد بريس لفترة…. ضاج في داخلي الحنين إلى مضارب الفيس بوك… فحزمت أمتعتي راحلاً تاركاً ورائي بعض الذكريات ها هنا… ومن هناك عدت إلى طبعي التنقلي فغادرت مسرعاً إلى أحد المنتديات العربية التي أعتدت التواصل معها…

وهكذا وبعد فترة ستة أشهر أو أكثر…. ها أنا أعود بعد اكتمال الدائرة إلى مضاربي هنا… إنه طبعنا وحنيننا إلى التنقل والهجرة…. إنها العروبة فينا.. إنها بقايا البداوة وعيشنا في الصحاري… إنه البحث عن المياه… (وخلقنا من الماء كل شيء حي).. إنها حياتنا.

التصنيفات :خربشة الوسوم:,

لا، لجمعة الحظر الجوي..

((سوريا من أعرق ديموقراطيات الشرق في الخمسينات، وليست مثل ليبيا))

(( لا… لجمعة الحظر الجوي))

((لأنها ستكون دعوة مباشرة للتدخل العسكري المرفوض))

((فنحن، لا نريد الخروج من استبداد النظام…))

((للوقوع في استبداد القوى الخارجية))

….

هذا هو نص بروشور قد تم تداوله من قبل بعض ناشطي الفيسبوك، وبعض المدونين الشباب الذين يمارسون نشاطهم المحموم المعتمد (والأهم الشديد التنسيق).. باعترافهم أنفسهم.

((سوريا من أعرق الديمقراطيات الشرق في الخمسينات، وليست مثل ليبيا))

ماذا تعني مثل هذه العبارة؟ قراءة المزيد…