أرشيف

Archive for the ‘خربشة’ Category

الترحال

مرحبا…………
بعد أن مكثت في مضارب الوورد بريس لفترة…. ضاج في داخلي الحنين إلى مضارب الفيس بوك… فحزمت أمتعتي راحلاً تاركاً ورائي بعض الذكريات ها هنا… ومن هناك عدت إلى طبعي التنقلي فغادرت مسرعاً إلى أحد المنتديات العربية التي أعتدت التواصل معها…

وهكذا وبعد فترة ستة أشهر أو أكثر…. ها أنا أعود بعد اكتمال الدائرة إلى مضاربي هنا… إنه طبعنا وحنيننا إلى التنقل والهجرة…. إنها العروبة فينا.. إنها بقايا البداوة وعيشنا في الصحاري… إنه البحث عن المياه… (وخلقنا من الماء كل شيء حي).. إنها حياتنا.

التصنيفات :خربشة الوسوم:,

أبيض أو أسود! وإما عليك اللعنة؟

يا نفسي!

صحيحٌ أنه من الواجب الاعتـــراف بالحقيقة، ولكن الأكثـــر وجوبـــاً هو التمسك بهـــا حال معرفتك لها.

لكن هل حقاً نحن متأكدون بمعرفتنا بها!

لنـا عيون ترى عيوب الآخرين ولا ترى عيوبنـــا. فالعيون متموضعة في مقدمة الرأس، أظن إننا انتبهنا لهذه الملاحظة مسبقاً.

لنا أذان تسمــع الخطـــأ ولا تسمع النصيحـــة. خاصةً أن أغلب النصائح تأتي في صوت هامس، أو صارخ.

كما أن لنا لســـان يقول كل شيء لكنـــه يسكت عن  الحقيقـــة.

قراءة المزيد…

قليل من الحجارة، كثير من العظام

قليل من الحجارة، كثير من العظام

قليلٌ من الحجارة، كثيرٌ من العظام… كثيرٌ من الركام…. كثيرٌ من الكلام…

دنيانا… أنقاضٌ تجثم فوق أنقاض… أناسٌ تعتاش على حساب الناس.. والكثير من العلقات الدموية..

العلقة، وكافة الكائنات التي تحتاج الآخر لحياتها.. ليست استغلالية.. فهذا طبعٌ أساسيٌ فيها.

ما ينقصنا فهمه، أن الدنيا ليست بغدارة..

يحدث أن الدنيا يومٌ لك، ويومٌ عليك.. هذا فيها طبع.

الدنيا لا تخون. بل نحن من نخون أنفسنا..

مما ورد في كتابِ قراءته يوماً يسمى (زجر النفس، أو معازلة النفس) وهو منسوب لأفلاطون، أو لهرمز الحكيم (مثلث العظمات): قراءة المزيد…