أرشيف

Archive for the ‘فنون’ Category

قصيدة: آخر ما حُرف في التوراة

من درر الشعر العربي.. ((المعاصر)) – 4

قصيدة (آخر ما حُرف في التوراة) للشاعر المصري “المشاكس” هشام الجخ.

هو.. هشام كامل عباس محمد الجخ شاعر مصري معاصر تولد 1978م،  له حوالي 30 قصيدة معظمهم بالعامية جميع قصائده صوتية ، لأنه لم يصدر دواوين شعرية منشورة في كتب ، يشبه إلقاؤه للشعر أسلوب الشاعر عبد الرحمن الابنودي مما جعل البعض يصفه بأنه يقلد عبد الرحمن الابنودي.

قلت وذكرت كلمة (مشاكس) للكثير من القصص التي يرويها، أو التي حصلت معه بالفعل، ومن آخر ذلك التهمة التي يبدو أنه يستحقها عن (سرقة) شعرية لقصيدة للشاعر عبد الستار سليم، وقد وقعت بينهم تفاصيل قانونية، رغم اعتذارات متكررة عبر الصحف والتلفزيون من هشام نفسه؛ والكثيرين يعتبرون هذه الحادثة الأخيرة بمثابة غلطة قاتلة لمستقبل هذا الشاعر.

ولكن ما يهمنا هنا.. هو هذه القصيدة التي أفاض الشاعر بشرح ملابساتها من خلال الفيديو المرافق.. وهي قصيدة (آخر ما حُرف في التوراة) كتبت 1998.. حيث قراءة المزيد…

سعد الله ونوس- الورم

سعد الله ونوس – الورم:
.
.
كان “هارون” يقول لامرأته كل مساء تقريباً، وهو يتناول عشاءه:
– سوف يصبح جارنا غنياً. الزبائن يتدفقون عليه منذ الصباح حتى مغيب الشمس. لا أمر أمام حانوته، إلا وأراه مكتظاً بالشارين.
.
وكان يسعل كلما فرغ من عبارته، وتفتر شهيته لتناول الطعام. هارون له عينان رماديتان، مبلوعتام إلى باطن، تلفهما أجفان سميكة حمراء، وتنبثق منهما نظرة، حتى امرأته لا تشعر أمامها بالارتياح. وكان يتذمر دائماً من طعام زوجه، ومن الشمس، والمطر، وعطاء حقله. وامرأته ذات الوجه الرخو الكئيب، والنظرة الضائعة، لا تذكر أنه بش لها مرة، أو ابتسم. وكانت قد رأت صهرها يغازل أختها الصغرى، ويداعبها، بل ويلعب معها أحياناً كطفل صغير.
.
وفي يوم، وكان الطقس رائعاً، شعر “هارون” فجأة أن قدمه تتورم. ولم تكن تنقصه الأسباب ليغضب، ويسب. نادى امرأته خائفاً، وأشار إلى ما أصابه، لكن المرأة لم تنبس بكلمة واحدة. حدقت في القدم المتورمة، وانخرطت في بكاء صامت حزين، فانهال عليها “هارون” سباباً، قراءة المزيد…

قصيدة: قمم قمم

من درر الشعر العربي.. ((المعاصر)) – 3

قصيدة (قمم قمم) للشاعر العراقي الكبير مظفر النواب.

هو.. مظفر عبد المجيد النواب شاعر عراقي ينتمي باصوله القديمة إلى عائلة النواب التي ينتهي نسبها إلى الامام موسى الكاظم. وهي أسرة ثرية مهتمة بالفن والأدب ولكن والده تعرض إلى هزة مالية أفقدته ثروته.

خلال ترحال أحد اجداده في الهند أصبح حاكماً لإحدى الولايات فيها.. قاوم الإنكليز لدى احتلالهم للهند فنفي افراد العائلة، خارج الهند فاختاروا العراق، وفي بغداد ولد عام 1934، اكمل دراسته الجامعية في كلية الآداب ببغداد. وبعد انهيار النظام الملكي في العراق عام 1958 تم تعيينه مفتشاً فنياً بوزارة التربية في بغداد.

في عام 1963 اضطر لمغادرة العراق، بعد قراءة المزيد…

قصيدة: أيوه، كم أشتاق لك

30/10/2011 6تعليقات

من درر الشعر العربي…

((المعاصر)) – 2

.

قصيدة ( أيـُّوْه .. كمْ أشتاقُ لَكْ ! ) للشاعر أحمد علي المنعي و هو من شعراء الممكلة العربية السعودية المعاصرين، ولد في عام 1981 في إحدى قرى تبوك و لم يدرس الشعر و الأدب كدراسة… بل دراسته كانت في مجال آخر أبعد ما يكون عن الأدب و الشعر (مهندس كهرباء).. و ممارسته للشعر هي موهبة و هواية.

و من يطلع على قصائده يجد متعة، و قدرة شعرية رائعة، في العزف على بحور الشعر الصعبة نسبياً.. و للأسف لم ينشر له ديوان مطبوع حتى الآن بل هي قصائد فردية.

وللصراحة… قراءة المزيد…

قصيدة الطيف الزائر

24/10/2011 4تعليقات

من درر الشعر العربي..

((المعاصر)) – 1

قصيدة غزلية  من النخب الأول و هي قصيدة ( الطّيْـفُ الزَّائِـر ) للشاعر السوري عبد الجليل عليان (عبد الجليل عليان العبد) و هو من شعراء مدينة منبج في شمال سوريا و التي تدعى بمدينة الشعراء لكثرة ما احتضنت من شعراء مبدعين عبر تاريخها..

قراءة المزيد…

ناجي العلي مجدداً وأشياء أخرى..

07/10/2011 2تعليقان

((…. في ظل آخر التطورات الراهنة في محيطنا العربي، لفتني توهان حقيقي في مفهوم الوطنية (القومية)…

في بقية بلدان المعمورة (أغلبها على الأقل) ليس هنالك من فارق بين الوطنية والقومية، فهما شيء واحد، لكن في حال بلادنا المفتتة لكيانات مجزئة.. فصار من أهم شعارات المرحلة الفائتة (البلد أولاً) و (الثورة الآن) وما شابه من مفاهيم تتعارض أساساً قراءة المزيد…